الباغيت الفرنسي .. لماذا يُصنع طويلاً؟!
بنك المعلومات - تم النشر بتاريخ 06 يناير 2023

كلمة باغيت تعني العصا أو الهراوة، وهو رغيف طويل أصبح رمزاً فرنسياً عالمياً، ظهر للمرة الأولى عام 1920، وتختلف الروايات بشأن أصله. تشير رواية الى أن خبازي نابليون بونابرت فكروا بالرغيف الطويل لتسهيل حمله على الجنود، بينما تقول رواية أخرى إنه ليس فرنسي الأصل بل إن خبازاً جاء به من فيينا الى باريس مع بدايات القرن التاسع عشر. أما بعض المؤرخين فتحدثوا عن قانون فرنسي كان يحظر عمل الخبازين قبل الرابعة فجراً، ففكروا بطريقة الباغيت الذي لا تتطلب صناعته وقتاً طويلاً للعجن، فيكون جاهزاً للزبائن مع وقت الفطور في فرنسا.

بموجب القانون وضوابط عمل الاتحاد الفرنسي للخبازين، يجب أن يكون وفق الضوابط التالية: متوسطو الطول بين 60 و70 سنتيمتراً، القطر بين 6 و10 سنتيمترات، الوزن بين 200 و300 غرام فقط، المكونات 4 فقط دقيق + ملح + ماء + خميرة.

تنتج فرنسا 16 مليون باغيت يومياً، أي نحو 6 مليارات رغيف سنوياً، وفق تقديرات عام 2010، ويبلغ سعر الرغيف حوالي 1.04 دولار أمريكي.